الخميس، 25 نوفمبر، 2010

*,,*’’ رِسَآلَةُ قَلْبْ’’*,,*







رسالة ...وليست بخاطرة
ربما أصر القلب على تواجدها هنا
فأوراقها قد حرقت قبل موعدها


\
/
\


أدركت الآن الحقيقة ...أدركتها جيداً
ولكن بعد ماذا ...ماذا
ماذا كسبت
وماذا خسرت !


 
ليتني عرفت ذلك مسبقاً
كم رغبت بأدراك تلك الحقيقة
أجل قد مرت سنين كثيرة
مرت سنة ...وسنه وسنه أخرى
وتتلوها خمس سنين أخرى ...
كانت ثمانية ...أجل  ثمانية سنين
أحببته بها ...أحببته جداً
وجداً جداً
أحببته بعد أن كرهته مسبقاً...وكرهت قربه مني
كم كرهت تصرفاته ...ضحكاته ونظراته
وبعد كل تلك الكراهية  ...أحببته
بل عشقته بجوارحي
وأصبحت أطالب بقربه  
ولكن لربما بعد فوات الأوان !



وأن يكن ...حتى وأن جرحته
حتى وإن كنت ماضي له وانطوى
قلبي أنا الضعيف
وقد أصبح الآن لهواه أسير  
ماذمبي أنا ...ما ذمبي أنا به
لما يوقعني طريحة لهفواته



كم أحببته جداً
والآن أيقنت حقيقة تلك المشاعر
فمشاعري دون أي مقابل
أجل دون أي شيء يذكر
أنتظرت منه أن يبادلني ذلك
كم أعطيته من حياتي
فساعات أغرقتها بالتفكير به
وساعات بالفرح لسعادته
وساعات بالبكاء لأحزانه
و أخرى كنت أرسم مستقبله الواهم
دون حتى أن يعلم أو يدرك تلك الحقيقة
كم صبرت عليه
حتى أن الصبر نفسه قد نفذ
ليخبرني بأن صبري ليس له نصيب




وهنا أنا الآن قد عرفت ...أدركت ورأيت
عرفت بأن سنين الإنتظار تلك قد قضيتها لوحدي
أجل لوحدي دون أن يدرك ذلك
أما هو  فقد كان يلهوا
أحب غيري ومن ثم غيري وغيري




ورأيته ...وتأملته
ورغم كل الجروح
إلا أن يأسي يومها لم يكن بشديد
وماذا فعلت رغم كل ذلك

أقفلت أبوابي لأجله
وسترت أسراري أملاَ بمستقبله
وماذا بعد ...ماذا جنيت الآن! 
وبعد أن علمت بأنه ليس قدري
لم أجني سوا حطام ...أجل حطام ورماد أحلام
نتجت عن انتظار دام  لثمانية سنين



مدن عمرتها بهجرانه
خبئتها بعيدا عن أعين كل البشر
كم كانوا يرغبون بدخولها
وكم رغبوا بأن يلوثوها
وكم تمنو فقط أن يلمحوها
أما هو كان بعيد ...غير سعيد
غير مبالي لقلبي الفريد
أجل ...كان يلهوا بمدن غيري
في كل موسم يرحل من واحده ليحل ضيفاً بأخرى  
أجل قد كان رغم كل ذلك غير سعيد
وهذا ما جعلني أطمع منه باالقرب والمزيد



علمت بأن قربه سيكون لي ونيس وبهيج
وأني سأطفئ وحدتي وأشعل من الأمل لهيب
ولكن هاهو يذهب... وأعلم بأنه سيذهب
غير مبالي ...بقلبي الوحيد
لذلك أعلنت ذهابي قبل الوعيد




 
أجل سأذهب قبل أن يصبح قلبي أنا جريح
وستكون نفسي كسيرة...  مسيرة لهواه الشديد  
فقررت الرحيل...
لأجعل قلبي الوحيد غير جريح
وسأقفل أبواب مدني... وأحرق كل ذكرياتي
سأدفن مدني معه...وأدمر كل أحلامي بقربه
وسأجعل من القدر محط أحلامي
وسأرسم للمستقبل كل ما يكسو وحدتي
وسأحيك من الحاضر نسيج يستر آلامي
 


أجل ...
سأركض ...بعيدة عن مدني و طرقي
وسأقفز خلف الشموس ..وألعب بكل الحقول
سأجمع أحلى الزهور ...وأستنشق أحلى العطور  
وسأضحك...وأجعل الأشياء من حولي تضحك
وسأغني مع العصفور ... وأُردد دوماً :
" أيها القلب سامحني.... سأهجر من تحب ....وأحب من كان لك يحب
 ...أجل ...من كان لك يحب ...أجل يا قلب ... لتظل دوماً سعيد ...وعن الشقاء بعيد ."


\
/
\


هناك 6 تعليقات:

  1. اختي

    النص ليس بغريب وفعلاً هي رساله وليست خاطرة أو مقال !
    رسالة منج وإليج فقط ! دون تدخل أحد
    لكن الغريب في الرسالة اصرارج على تأكيد ما فيها
    بعد كل جملة ألاقي عبارات كتبتيها تؤكد الخسارة والألم
    ومن بعد أردتي التحول للأفضل
    لكن كان تأكيدج على الألم وكأنج تبين تورين القارئ مقدار الحزن والنكران
    لكن
    في الماضي كانوا يتغنون بالمحبوب وإن جفى لأنه فعلاً يستحق
    لكن الآن تغير الحال
    وصرنا نقر ونعترف بخيانة وتلاعب المحبوب ومع هذا ما زلنا نطلق عليه الحب القديم !!

    كلمات كانت منكي ولكي مثل ما قلت
    وسأنتظر في المستقبل كلمات لكنها لنا جميعاً

    ردحذف
  2. عزيزي كاتب فرح

    ربما يكون هنالك أكثر من قاريء ...

    ولكن هدفي أنا هو واحد ...وعين واحدة

    مقاربة لما بداخلي ...ومن الممكن أن يكون له هو

    في الماضي يتغنون للمحبوب حتى وإن جفا

    أما الآن نتألم وتعذب ونكتب ونتغنى ولا أحد يسمع صدانا

    رغم الجفا والنكران وحتى الخيانة وأن ذكرت

    لا تنسى بأن الحب أعمى

    أما لي أنا ... فهو أعمى وأصم وأبكم بوجود المحبوب

    عجبني تحليلك وانصاتك للصوت

    شكرا أخي

    واتمنى تواجدك الدائم .

    ردحذف
  3. العاشقة بغياب المعشوق رغم الوجود

    حبيبتي لقد اثرت في كلماتك بشكل كبير
    لما نرهق قلوبنا بعشق من هم نحن عن عيونهم بعيد
    هنا بين سطورك كانت صفحتك تئن اسفلنبض قلم ينزف
    فيحرقها حزننا .. والما
    فتتوسل ايه ان يرحمها كلماته فيعيدها وكأنها يخبرها
    بواقع مرير
    العشق والمقابل نكران
    وعدم احساس

    بالله حبيبتي فلترحمي صفحاتك ولتجعلي حياتك مليئة بالفرح والسعادة
    لأنكِ تستحقين الأفضل دائما
    فكوني بخير واستعدي له
    ولا تقفلي ابوابك
    واجعليه يتنفسكِ عــــــــشقا
    دمت بحب

    ردحذف
  4. بوح يكتب النهايات

    نعم عزيزتي قلبكِ فريد وجميل

    أحتفظي به(قلبك)و عانقيه جيداً
    ولا تزتنزفي مشاعرك إلا لمن يستحق قربك وذاك القلب الرائع

    كلامك هذا ينمّ عن عزة النفس والكرامه
    كنت أتمنى أن لا تنصدمي وتمنيت لو قدمتي الصدمه !!

    اخطئتي بما صار ... ولكن أصلحتي غلطتك قبل فوات الآون

    أحمدالله أنك جميله وقادره على تخطي الصدمات

    أنت رائعه حقا ً

    إبتسمي وعيشي مع القمر و وميض النجوم

    فأنتِ يا عزيزتي رااائعة وقادرة على لملمت نفسك .

    كل التقدير والوّد

    ردحذف
  5. كلمات فاضت بالمشاعر والاشجان

    رائعة دوماً

    كوني بخير

    ردحذف
  6. الجرح العميق لا ينسى بسهوله
    والصدمه من الحبيب تكون قاتله
    والذكي من يواجه تلك الصدمات ويتحدى نفسه
    كلمات اكثر من رائعه

    دمتي بخير

    ردحذف